• Home
  • Blog
  • البرامج التدريبيه في المجال المهني

دور الأساليب التدريبية في تحقيق أهداف التدريب

لاختيار الأسلوب التدريبي أهمية كبيرة في إنجاح عملية التدريب وتحقيق أهدافها وفي المقالة التالية سنسلط الضوء على مفهوم الأسلوب التدريبي ، وبعض الساليب التدريبية ومعايير اختيارها .  

التدريب  concept Training:

التدريب نشاط مخطط يهدف إلى تنمية القدرات والمهارات الفنية والسلوكية والمعرفية للأفراد العاملين لتمكنهم من تحقيق ذاتهم من خلال تحقيق مزيج من أهدافهم الشخصية وأهداف المنظمة بأعلى كفاءة ممكنة(مأخوذ عن المركز الإستراتيجي للتنمية البشرية والتدريب (2007م)، منظومة التدريب، متاح على http://strategicc.net/lap/8.html، مفهوم التدريب، تاريخ الدخول 3/9/2007م).

تخطيط برنامج التدريب: The concept of planning the training programes:

هو التنبؤ بالاحتياجات الحالية والمستقبلية في مجال تطوير أداء العاملين، واستخدام الإمكانات التي يمكن توفيرها من أجل إتباع الخطوات المناسبة لتلبية الإحتياجات وتحقيق أهداف المنشأة. ويمثل تخطيط التدريب مرحلة التفكير التي تسبق تنفيذ أي عمل تدريبي، واتخاذ القرارات اللازمة، لتحديد أهدافه والموارد المختلفة اللازمة لتحقيق هذه الأهداف (مأخوذ عن زيد منير عبوي (2006م)، 117).

البرنامج  programs:

 البرنامج هو بيان بالأنشطة والخطوات المطلوبة لتحقيق خطة محددة(مأخوذ من بصائر المعرفة(2006م)، الإدارة الاستراتيجية: المفهوم والعمليات، متاح على http://mnzoor.blogspot.com/2006/11/blog-post.html، المفهوم والعمليات، تاريخ الدخول 3/9/2007م).

ثانياً : معايير اختيار الأسلوب التدريبي المناسبة :

أشارت أدبيات التدريب إلى عدد من المعايير التي يجب الأخذ بها عند اختيار الأسلوب التدريبي فقد ذكرت ( سهيلة عباس وآخر ،  1999م ، ص 13) بأن هناك عدداً من العوامل يجب مراعاتها عند اختيار طريقة التدريب ومنها :

  1. مدى فاعلية الكلفة للبرنامج التدريبي .
  2. المحتوى المرغوب فيه للبرنامج .
  3. التسهيلات المتوافرة واللازمة والمناسبة للبرنامج التدريبي .
  4. قابلية الأفراد العاملين ورغباتهم .
  5. قابلية المدربين ورغباتهم .
  6. مبادئ التعلم .

ويرى ( محمد عثمان ، 2001م ، ص 40 )  بأن اختيار نوع الأسلوب والوسيلة التدريبية يتوقف على العوامل التالية :

  1. مستوى المتدربين ،وعددهم ، وفئاتهم ، وطبيعة عملهم ،واتجاهاتهم واحتياجاتهم المهنية والعلمية والثقافية 2.مستوى الهيئة المنفذة للبرنامج ومدى مقدرتها وتمكنها وإتقانها لهذه الأساليب والوسائل .

3.نوع البرنامج التدريبي ، والهدف منه ، ومدته ، ومكانه . 

4.الإمكانات المتاحة كالمعامل والمتاحف ، والمكتبات ، والأدوات ، والخامات ، والتمويل . 

ثالثاً : تصنيف أساليب التدريب :

هناك تصنيفات عدة لأساليب التدريب نذكر منها ما يلي :

ذكر ( زكي هاشم ، 1996م ، ص 418) أن الأساليب التدريبية تأخذ صوراً متعددة منها :

1.ما يختص بالتدريب الفردي أي تدريب كل موظف على حدة .

2.ما يختص بالتدريب الجماعي أي تدريب مجموعة من الأشخاص في وقت واحد .

3.ما يرتبط بالتدريب أثناء العمل في وقت العمل .

4.ما يرتبط بالتدريب خارج نطاق العمل الرسمي .

ويرى ( محمد عثمان ، 2001م ، ص41 ) بأن هناك أساليب ووسائل متعددة للتدريب يتصف بعضها بالطابع الجماعي ، وبعضها الآخر بالطابع الفردي . وهناك تصنيف أخر يصنفها في ثلاث مجالات :

  • 1.   الأساليب التدريبية ذات الطابع النظري .
  • الأساليب التدريبية ذات الطابع العملي .
  • الأساليب التدريبية ذات الطابع الذاتي .

بينما يرى عبد الوهاب نقلاً عن ( أبو ثنين ، 2000م ، ص 30) أن الأساليب التدريبية يمكن تصنيفها حسب الأهداف إلى ما يلي :

  1. الأساليب التي تهدف إلى زيادة المعرفة والمعلومات .

2.الأساليب التي تهدف إلى تنمية القدرات والمهارات

3.الأساليب التي تهدف إلى تغيير السلوك والاتجاهات .

وقد ذكر ( رشدي طعيمة ، 1999م ، ص 252) أن تنوع الاحتياجات التدريبية وتعدد مستويات البرنامج التدريبي يستلزم تعدد أساليب التدريب وتعدد أشكالها فما يصلح لإشباع بعض الاحتياجات التدريبية قد لا يصلح لإشباع رغبات أخرى ، وما يتناسب مع الموظفين قد لا يتناسب مع المشرفين ومن هنا يلزم تنوع أساليب التدريب في البرنامج التدريبي ، وهذا ما أكده ( عبد الحكيم موسى مبارك ، 1418هـ ، ص 59 ) بقوله " إن تصنيف الأساليب التدريبية قد لا يكون عملاً نافعاً ولا أهمية له من الناحية العملية والتطبيقية ، فالموقف التدريبي الواحد قد يتطلب أكثر من أسلوب في نفس الوقت ، فقد يستخدم أسلوب المحاضرات وأسلوب الدراسة المستقلة بشكل تتابعي لتحقيق هدف تدريبي " .

رابعاً: أساليب التدريب :

تناولت أدبيات التدريب عدداً من الأساليب التدريبية ومنها ما أورده (أحمد ماهر ،1998م ، ص 342 ) . فيما يلي :

  1. التدريب العملي 
  2. تمثل الأدوار
  3. دراسة الحالات
  4. البريد الوارد
  5. الوقائع الحرجة لملاقاة عدم واقعية بعض الأساليب السابقة
  6. المباريات الإدارية .   
  7. المناقشة الجماعية .
  8. تدريب الحساسية وهو الجهد المقصود لاستخدام العلوم السلوكية في مشكلات الدوافع والاتصال وحل المشكلات والعمل كفريق ( تريسي ، 1991م ، ص 232) .
  9. نمذجة السلوك والتعليم بالملاحظة والتقليد .
  10. العصف الذهني .
  11. التدوير الوظيفي .    
  12. التدريب الذاتي.

Menu